منتديات بوابة الفيحاء

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام

الي اسرة المنتدي سنتشرف بتسجيلك

ادارة المنتدى
منتديات بوابة الفيحاء

منتديات عراقية عامة سياسية و إسلامية منتديات أدبية و تعليمية عالمية و نرحب بكل من يود الأنضمام الينا. أهلاً بكم في منتدياتكم

زوارنا الكرام :- المنتــدى منتــداكم فساهمـــوا معنــــا للنهـــوض بــه :::::::::::: أهلا ًبكم في منتديات بوابة الفيحاء:::. المتنوعة يسرنا زيارتكم للمنتدى والتعرف على آخر ما أنجزناه من دروس متنوعة لأهم البرامج نحن ً نبحث دائما ً عن كل ما هو مميز وجديد وكل ما يرضي زوارنا الكرام أتمنى أن تتكرر زيارتكم لنا ::::::::: أدارة المنتدى ِ

    هـــــل ســــمـــعـــتم عـــن أذكــــى غـــبـــــي؟؟؟

    شاطر
    avatar
    مروة البغدادية
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    الجنــــــس : انثى
    نقــــاط : 2602
    العمــــــر : 26
    تاريخ الميلاد : 14/04/1991
    عدد المساهمات : 39
    الـدولــــة : العراق
    تاريخ التسجيل : 09/12/2010

    fot هـــــل ســــمـــعـــتم عـــن أذكــــى غـــبـــــي؟؟؟

    مُساهمة من طرف مروة البغدادية في الأربعاء ديسمبر 22, 2010 3:55 am

    هـــــل ســــمـــعـــتم عـــن أذكــــى غـــبـــــي؟؟؟

    عندما عاد الأب من السفر وجد إبنه الأصغر باستقباله في المطار ..
    فسألة الأب على الفور :- كيف جرت الأمور في غيابي .. ؟ هل حدث مكروه لكم ..؟
    أجابه الابن :- لا يا أبي كل شيئ على مايرام ولكن .. !! حدث شيئ بسيط وهو أن عصا المكنسة قد انكسرت ..
    أجابه الأب مبتسماً :- بسيطة جداً .. ولكن كيف انكسرت ..؟
    أجاب الابن :- أنت تعرف يا أبي عندما تقع البقرة على شيئ فإنها تكسره ..
    أجاب الأب متعجباً :- البقره !!! قل تقصد بقرتنا العزيزه ..
    أجابه الابن :- نعم نعم .. عندما كانت تهرب مذعورة دهست فوق عصا المكنسه وارتمت
    البقره على الأرض وانكسرت عصا المكنسة ..
    أجاب الأب :- والبقرة .. هل حدث لها مكروه ..؟
    أجاب الابن :- ماتت ..
    صرخ الأب :- ماتت ..؟
    أجابه الابن :- كانت تهرب من الحريق ..
    قال الأب :- حريق !!! وأي حريق هذا ..؟
    قال الابن :- لقد احترق منزلنا ..
    قال الأب :- ماذا!!! منزلنا احترق .. وكيف احترق المنزل ..؟
    قال الابن :- أخي الكبير .. رحمه الله
    قاطعه الأب :- هل مات أخوك ..؟؟
    قال الابن :- نعم .. أخي كان يدخّن فسقطت السيجارة على السجادة فاحترق المنزل ومات أخي بداخله ..
    قال الأب وقد انهارت أعصابه :- ومتى كان أخوك مدخناً ..؟
    قال الابن :- لقد تعلم الدخان كي ينسى حزنه ..
    قال الأب :- وأي حزن هذا ..؟
    قال الابن :- لقد حزن على والدتي ..
    قال الأب :- وماذا حدث لأمك ..
    قال الابن :- ماتت

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 13, 2017 3:21 pm